الإصابة تمنه الكروشي من مباراة المغرب ضد تنزانيا

لن يكون باستطاعة عادل الكروشي، لاعب المنتخب الوطني والدفاع الحسني الجديدي، والظهير الأيسر الوحيد الذي تضمنته لائحة الـ22 لاعبا الذين وجه إليهم الدعوة المدرب المساعد للمنتخب

الوطني، دومنيك كوبرلي، للتوجه إلى هولندا  قصد الاستعداد للمواجهة الحاسمة التي ستجمع المنتخب الوطني بنظيره التنزاني، يوم السبت المقبل بدار السلام، برسم الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى كأس أمم إفريقيا بالغابون وغينيا الاستوائية عام 2012 ، اللعب في المباراة السالفة الذكر بعد الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة فريقه الدفاع الجديدي ضد شباب المسيرة، أول أمس السبت، بملعب العبدي بالجديدة برسم الجولة الخامسة من الدوري الوطني، إذ غادر أرضية الملعب في الدقيقة الـ28 من عمر المباراة بعدما عاوده الألم في المنطقة نفسها التي سبق أن عانى من إصابة فيها إثر تمزق عضلي على مستوى الفخذ.
وعلمت «السماء» أن الكروشي غادر المغرب صحبة اللاعبين المحليين صوب هولندا، أمس الأحد، وسيخضع في هولندا لفحص طبي مضاد على يد طبيب المنتخب الوطني الذي سيحسم نهائيا في مسألة لعبه من عدمه، بالرغم من أن كل التقارير تشير إلى استبعاد فرضية التعافي من الإصابة والجاهزية التامة لمباراة حاسمة ضد منتخب تنزانيا.
وفي علاقة بالمنتخب التنزاني،  شهدت الحصة التدريبية  الأولى للمنتخب التنزاني جلسة للمدرب الدانماركي مع لاعبيه، وجه فيها  مجموعة من النصائح  بضرورة أداء مجهود مضاعف خلال مباراة المغرب، طالبا في الوقت ذاته نسيان نتيجة التعادل ضد الجزائر  قائلا:»إن المنتخب المغربي سيكون أكثر صرامة وطموحا للرجوع بنتيجة إيجابية، لكونه يتوفر على مروان الشماخ مهاجم أرسنال الانجليزي، معتبرا  أنه أشد خطورة ويعد التهديد الرئيسي للعناصر التنزانية.
وأبدى المدرب بولسن تخوفه من حصول إصابات وسط لاعبيه خلال الحصص التدريبية، داعيا كل لاعبي منتخب تنزانيا إلى التركيز في التداريب، وعدم الانشغال بأية أمور خارجة عن نطاق الإعداد والاهتمام بالمواجهة أمام المغرب، لكونها تعد البداية بالنسبة لهم في مشوارهم الإقصائي، وأن النتيجة في هذه المقابلة ضرورية للحفاظ على الحظوظ في بلوغ كأس أمم إفريقيا 2012.
وفي موضوع ذي صلة، قرر الهلال السعودي إيفاد سامي الجابر إلى المغرب للتفاوض مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للسماح لغيريتس بالاستمرار كمدرب للهلال إلى غاية متم الموسم  وأكد رئيس الهلال السعودي أنه الأمير عبد الرحمان بن مساعد أنه التقى مسؤولا مغربيا رفيع المستوى في رمضان الماضي في مكة المكرمة، وقال: «أملنا كبير في بقاء غيريتس، وسيغادر سامي الجابر خلال الفترة المقبلة للاجتماع بالمسؤولين المغاربة. وأضاف: «بقاء غيريتس أفضل بالنسبة إلينا تقنيا وماديا، مؤكدا أن التركيز كله منصبّ على بقاء غيريتس إلى نهاية عقده».